يحدث الان
   15:03   
‏رئيس وزراء اسبانيا يعلن انه سيتم تعليق مهام حكومة كاتالونيا
   14:39   
‏رئيس الحكومة الإسبانية: لن نستخدم الدستور لحكم كتالونيا بشكل مباشر
   14:20   
‏باسيل عبر "تويتر": أمثولة جديدة العناد بالحق لا يخطئ والنتيجة لصالح صاحب القضية مبارح مستشفى البوار رجعت للأوادم وبكرا الكهربا
   14:09   
‏اعتصام وتجمع للجان المستأجرين في ساحة الشهداء
   14:02   
‏وزارة الهجرة العراقية: 120 ألف شخص نزحوا من كركوك وطوزخورماتو
   المزيد   




الجمعة 9 حزيران 2017 - العدد 6089 - صفحة 1
«الحكيم» يعاين حفريات متحف بيروت
نبيل اسماعيل


صباح أمس حضر «الحكيم» في الوقت المحدد عند الحادية عشرة لمعاينة أعمال الحفريات في وسط بيروت تحت «سينما الريفولي». القيّمون على الحفريات مهّدوا له طريقاً جانبياً لكي يعبرها ليتفقّد الأشغال من الخارج. فضّل وزير الثقافة أن يأخذ من «السقالات الخشبية» ممراً اعتيادياً أسوة بالمهندسين والعمال.

الدكتور غطاس خوري كان أول العابرين على الألواح الخشبية باتجاه فناء الحفريات. عبُر من دون خوف واثقاً أين يضع قدميه. توقف في منتصف الطريق فوق الألواح. أعطى المصوّرين فرصة إلتقاط الصور، كأنه أدرك رغبتهم. الصورة الصحافية بالنسبة إليهم الوزير يعبر فوق «السقالات» بدلاً من أن ينظر من الخارج. تفقّد بعينيه كل الأعمال من دون استثناء. لعله كان يرى بعيني طبيب لا يفوته أمر من أمور مرضاه على الإطلاق.

تقدّم بخطى ثابتة واتجه نحو نقطة داخل الموقع تجمّع فيها المهندسون والمشرفون، لشرح تفاصيل سير العمل. الحكيم أصغى بانتباه كامل للشرح وبدا ملمّاً بكل تفاصيل المشروع ومدركاً لأهميته. تجول في فناء الموقع من أقصاه إلى أقصاه من دون أن يسهو عن أي تفصيل، عابراً الألواح الخشبية بدقّة، مفضّلاً ذلك لتجنّب الدوس على أي حجر من أحجار الآثار خوفاً من إلحاق الأذى به أو إزاحته من مكانه. هذا ما أراده بالتحديد.

في نهاية الجولة التي رافقه فيها وفد من الوزارة ومن مديرية الآثار. آثر الوزير أن تُلتقط له صور برفقة كل مَن يعمل في الموقع، موجهاً بذلك الشكر للعاملين جميعاً على ما بذلوا من جهود ليكون لبيروت متحف عصري يليق بموقعها الثقافي والحضاري كسيدة عواصم العرب.

  الاكثر قراءة في « الصفحة الأولى »
Almusqtabal/ 13-10-2017 : إسبانيا تردّ التحية للجيش اللبناني
Almusqtabal/ 14-10-2017 : ترامب يحجب الثقة عن الاتفاق النووي: «الحرس» قوة إرهابية - مراد مراد ووكالات
Almusqtabal/ 14-10-2017 : العالم أفضلُ اليوم من أمس؟ - بول شاوول
Almusqtabal/ 17-10-2017 : الحريري لصون المصلحة اللبنانية.. ووقف التدخّلات الإيرانية
Almusqtabal/ 14-10-2017 : الحريري ينوّه بـ«محبة وكاريزما» البابا: سيزور لبنان قريباً
Almusqtabal/ 11-10-2017 : بعد انتصار الحوثيين على صالح - خيرالله خيرالله
Almusqtabal/ 13-10-2017 : مآل «ثورة أكتوبر»... مآل النظام الإيراني - خيرالله خيرالله
Almusqtabal/ 20-10-2017 : زهر الدين قُتل برصاصة أسدية في عينه
Almusqtabal/ 19-10-2017 : الأسد يخسر لواءً بارزاً في نظامه الوحشي
Almusqtabal/ 18-10-2017 : «داعش» يلفظ أنفاسه في سوريا