يحدث الان
   19:59   
‏الجيش اللبناني أحبط عملية إنتحارية كانت تستهدف دورية قرب بلدة عرسال
   19:55   
‏‫لافروف‬ يبحث مع نظيره الفرنسي الجديد الأوضاع في ليبيا‬ والعراق‬ وأوكرانيا‬
   19:50   
رئيس الجمهورية دان الهجوم الارهابي في المنيا وابرق الى السيسي وتواضروس الثاني معزيا   تتمة
   19:43   
السعودية‬ - الديوان الملكي: ‫المحكمة العليا‬ تؤكد ثبوت رؤية هلال رمضان‬ لهذا العام ويوم غد السبت هو أول أيام شهر
   19:43   
‏‫البنتاغون‬: مقتل ثلاثة من قادة داعش في سوريا‬ والعراق
   المزيد   




الأربعاء 5 كانون الثاني 2005 - العدد 1796 - صفحة 20
ملفّان عن كانط ودريدا في "الفكر العربي المعاصر"
تحتفي مجلة "الفكر العربي المعاصر" في عددها الجديد (صيف ـ خريف 2004) بمرور مئتي عام على غياب الفيلسوف الألماني، إيمانويل كانط، فأفردت له محوراً اعتبرته مدخلاً لإعادة قراءة مفاهيمه الفلسفية في ضوء المستجدات المعاصرة.

حول هذه المسألة، كتب مطاع صفدي عن: "عودة إلى التفلسف المحض ـ التقدّم نحو الكوسموبوليتيا".

وتناول فتحي المسكيني الموضوع من زاوية: "الفيلسوف والامبراطورية، أو في كانطية الانسان الأخير ـ مدخل إلى قراءة هيدغر". وتناولت وفاء شعبان موضوعاً مقارناً هو: "تأسيس كانط للتربية الفلسفية وتجديدها مع دريدا". وعالجت الكاتبة التونسية، أم الزين المسكيني "راهنية كانط: هل ثمة حداثة دينية".

وعرض المفكر التونسي، منوبي غباش "مقوّمات تصوّر السلام الدائم في فلسفة كانط". وأبرز حسن الموصدق أهمية مفهوم العقل المحض وتطبيقاته على التواصل لدى الفيلسوف هابرماز، في مقال كتبه بعنوان "أسس علم التواصل في الفكر الألماني المعاصر، أو إعادة الدمج بين اللسانيات وعلم الاجتماع والفلسفة".

وفي محور آخر أدرج في أثر غياب فيلسوف التفكيكية، الفرنسي جاك دريدا، كتب وسام سعادة عن "حدث البلبلة في لاهوت الترجمة عند جاك دريدا". وتناول الياس بلكا موضوع: "حدود العقل في الفلسفة الانكليزية الحديثة".

وغطت ندوة العدد موضوعاً حول المرأة، أعدته الهام منصور، وكانت ألقته في معرض فرانكفورت للكتاب العربي (خريف 2004)، وأثارت فيه وضع المرأة وحقوقها في العالم العربي.

وفي باب "دراسات استراتيجية" كتب عدنان بدر عن "الحرب الباردة الجديدة على مسرح الشرق الأوسط، الغزو الأميركي بين تشجيع الأصولية واستفزازها"، كما كتب نبيل نايلي عن "المشروع الامبراطوري في السياسة الأميركية"، ويتضمن مراجعة حول منحى الهيمنة الأميركية، معززة بالوثائق.

وفي باب "رواق سقراط"، نقرأ عن "فوكو بعد عشرين عاماً"، و"قاموس موسوعي للكلمات العاصية ترجمياً"، والقلق عند جاك لاكان، و"حول فلسفة الذات أيضاً".

  الاكثر قراءة في « ثقافة و فنون »
Almusqtabal/ 24-05-2017 : «خواطر على الطريق» للأب سليم دكاش اليسوعي: يجب العمل لتصبح الهُويّة الدينية خياراً شخصياً
Almusqtabal/ 18-05-2017 : «أشياء ليس لها كلمات» لجرجس شكري الصرخة الصامتة! - بول شاوول
Almusqtabal/ 16-05-2017 : كتاب «فتحية أحمد مطربة القطرين» ملكة المواويل - سحر طه
Almusqtabal/ 20-05-2017 : تامر حسني يفتتح «أضواء المدينة»
Almusqtabal/ 20-05-2017 : حضور سينمائي لبناني مميّز في اليوم الثاني من مهرجان «كانّ»
Almusqtabal/ 21-05-2017 : اصدارات
Almusqtabal/ 17-05-2017 : بلا جدران .. بلا وجوه .. وبلا زمن - يقظان التقي
Almusqtabal/ 25-05-2017 : «الملك يموت» لجورج خباز مجدداً على مسرح المدينة
Almusqtabal/ 17-05-2017 : منير والطويل ويوسو ندور في أغنية للاجئين
Almusqtabal/ 18-05-2017 : افتتاح أسبوع التصميم في الزيتونة باي