يحدث الان
   20:40   
‏وزير البيئة ينفي إفراغ شاحنات لنفايات في نهر بيروت وفرن الشباك
   20:35   
مصر: التحفظ على أموال 78 من قيادات جماعة "الإخوان"
   20:26   
جامعة هولندية تفصل عالما روسيا للاشتباه في أنه جاسوس
   20:17   
‏البرلمان الليبي يقر قانون العفو العام
   20:08   
"الجزيرة": 4 قتلى من "جبهة النصرة" في غارة للتحالف الدولي على سلقين بريف إدلب
   المزيد   




الأربعاء 5 كانون الثاني 2005 - العدد 1796 - صفحة 20
ملفّان عن كانط ودريدا في "الفكر العربي المعاصر"
  
تحتفي مجلة "الفكر العربي المعاصر" في عددها الجديد (صيف ـ خريف 2004) بمرور مئتي عام على غياب الفيلسوف الألماني، إيمانويل كانط، فأفردت له محوراً اعتبرته مدخلاً لإعادة قراءة مفاهيمه الفلسفية في ضوء المستجدات المعاصرة.

حول هذه المسألة، كتب مطاع صفدي عن: "عودة إلى التفلسف المحض ـ التقدّم نحو الكوسموبوليتيا".

وتناول فتحي المسكيني الموضوع من زاوية: "الفيلسوف والامبراطورية، أو في كانطية الانسان الأخير ـ مدخل إلى قراءة هيدغر". وتناولت وفاء شعبان موضوعاً مقارناً هو: "تأسيس كانط للتربية الفلسفية وتجديدها مع دريدا". وعالجت الكاتبة التونسية، أم الزين المسكيني "راهنية كانط: هل ثمة حداثة دينية".

وعرض المفكر التونسي، منوبي غباش "مقوّمات تصوّر السلام الدائم في فلسفة كانط". وأبرز حسن الموصدق أهمية مفهوم العقل المحض وتطبيقاته على التواصل لدى الفيلسوف هابرماز، في مقال كتبه بعنوان "أسس علم التواصل في الفكر الألماني المعاصر، أو إعادة الدمج بين اللسانيات وعلم الاجتماع والفلسفة".

وفي محور آخر أدرج في أثر غياب فيلسوف التفكيكية، الفرنسي جاك دريدا، كتب وسام سعادة عن "حدث البلبلة في لاهوت الترجمة عند جاك دريدا". وتناول الياس بلكا موضوع: "حدود العقل في الفلسفة الانكليزية الحديثة".

وغطت ندوة العدد موضوعاً حول المرأة، أعدته الهام منصور، وكانت ألقته في معرض فرانكفورت للكتاب العربي (خريف 2004)، وأثارت فيه وضع المرأة وحقوقها في العالم العربي.

وفي باب "دراسات استراتيجية" كتب عدنان بدر عن "الحرب الباردة الجديدة على مسرح الشرق الأوسط، الغزو الأميركي بين تشجيع الأصولية واستفزازها"، كما كتب نبيل نايلي عن "المشروع الامبراطوري في السياسة الأميركية"، ويتضمن مراجعة حول منحى الهيمنة الأميركية، معززة بالوثائق.

وفي باب "رواق سقراط"، نقرأ عن "فوكو بعد عشرين عاماً"، و"قاموس موسوعي للكلمات العاصية ترجمياً"، والقلق عند جاك لاكان، و"حول فلسفة الذات أيضاً".

  الاكثر قراءة في « ثقافة و فنون »
Almusqtabal/ 21-07-2015 : بيروت تمايلت فرحاً مع وائل كفوري في «أعيادها» - صفاء قره محمد
Almusqtabal/ 22-07-2015 : «هيدا عادل» يحوّل «أعياد بيروت» إلى مهرجان للضحك - صفاء قره محمد
Almusqtabal/ 25-07-2015 : ساحر وحزين أمام جمهور بالآلاف - كوليت مرشليان
Almusqtabal/ 23-07-2015 : مأمون عبدالكريم بطل من هذا الزمن! - الترجمة والتقديم: يقظان التقي
Almusqtabal/ 24-07-2015 : مَنْ الخاسر في سوريا.. الكُتّاب الكُرد أم اللغة العربيّة!؟ - جوان سوز ()
Almusqtabal/ 24-07-2015 : «The Piano Duel».. رحلة إلى مدينة الأحلام من «أعياد بيروت» - صفاء قره محمد
Almusqtabal/ 22-07-2015 : معرض استعادي للفنان وجيه نحلة في مركز بيروت للمعارض
Almusqtabal/ 26-07-2015 : رحيل المخرج المصري الكبير رأفت الميهي
Almusqtabal/ 25-07-2015 : إصدارات
Almusqtabal/ 23-07-2015 : مزادات «كريستيز» تحصد 2,9 ملياري جنيه إسترليني خلال النصف الأول من 2015