يحدث الان
   16:34   
مجدلاني: إجراء الإنتخابات النيابية في ظل الفراغ الرئاسي يوصل الى الفوضى الدستورية
   16:31   
الراعي من المطار قبيل مغادرته الى اوستراليا: سنقول شكراً لاستراليا ولكل الدول التي تستضيف اللبنانيين لتحقيق ذواتهم
   16:26   
غارتان جويتان تستهدفان معاقل داعش في قرية غولمد على بعد 6 كيلومترات جنوب غرب كوباني
   16:21   
أهالي العسكريين المخطوفين بعد لقاء اللواء خير:هناك أجواء ايجابية وتبلغنا أن الموفد القطري سيعود الى لبنان لاستكمال المفاوضات مع الخاطفين
   16:11   
اللواء محمد خير أبلغ أهالي العسكريين المخطوفين ان الموفد القطري سيعود الى لبنان لاستكمال اجراءات التفاوض
   المزيد   




الأربعاء 5 كانون الثاني 2005 - العدد 1796 - صفحة 20
ملفّان عن كانط ودريدا في "الفكر العربي المعاصر"
  
تحتفي مجلة "الفكر العربي المعاصر" في عددها الجديد (صيف ـ خريف 2004) بمرور مئتي عام على غياب الفيلسوف الألماني، إيمانويل كانط، فأفردت له محوراً اعتبرته مدخلاً لإعادة قراءة مفاهيمه الفلسفية في ضوء المستجدات المعاصرة.

حول هذه المسألة، كتب مطاع صفدي عن: "عودة إلى التفلسف المحض ـ التقدّم نحو الكوسموبوليتيا".

وتناول فتحي المسكيني الموضوع من زاوية: "الفيلسوف والامبراطورية، أو في كانطية الانسان الأخير ـ مدخل إلى قراءة هيدغر". وتناولت وفاء شعبان موضوعاً مقارناً هو: "تأسيس كانط للتربية الفلسفية وتجديدها مع دريدا". وعالجت الكاتبة التونسية، أم الزين المسكيني "راهنية كانط: هل ثمة حداثة دينية".

وعرض المفكر التونسي، منوبي غباش "مقوّمات تصوّر السلام الدائم في فلسفة كانط". وأبرز حسن الموصدق أهمية مفهوم العقل المحض وتطبيقاته على التواصل لدى الفيلسوف هابرماز، في مقال كتبه بعنوان "أسس علم التواصل في الفكر الألماني المعاصر، أو إعادة الدمج بين اللسانيات وعلم الاجتماع والفلسفة".

وفي محور آخر أدرج في أثر غياب فيلسوف التفكيكية، الفرنسي جاك دريدا، كتب وسام سعادة عن "حدث البلبلة في لاهوت الترجمة عند جاك دريدا". وتناول الياس بلكا موضوع: "حدود العقل في الفلسفة الانكليزية الحديثة".

وغطت ندوة العدد موضوعاً حول المرأة، أعدته الهام منصور، وكانت ألقته في معرض فرانكفورت للكتاب العربي (خريف 2004)، وأثارت فيه وضع المرأة وحقوقها في العالم العربي.

وفي باب "دراسات استراتيجية" كتب عدنان بدر عن "الحرب الباردة الجديدة على مسرح الشرق الأوسط، الغزو الأميركي بين تشجيع الأصولية واستفزازها"، كما كتب نبيل نايلي عن "المشروع الامبراطوري في السياسة الأميركية"، ويتضمن مراجعة حول منحى الهيمنة الأميركية، معززة بالوثائق.

وفي باب "رواق سقراط"، نقرأ عن "فوكو بعد عشرين عاماً"، و"قاموس موسوعي للكلمات العاصية ترجمياً"، والقلق عند جاك لاكان، و"حول فلسفة الذات أيضاً".

  الاكثر قراءة في « ثقافة و فنون »
Almusqtabal/ 17-10-2014 : أقصى الحنان والقسوة في علاقة الأم وابنتها؟ - إعداد يقظان التقي
Almusqtabal/ 16-10-2014 : لوحات لعلي طليس في معرض «بيروت للفن»
Almusqtabal/ 16-10-2014 : عاشق الأوبريت والوطن والنغم الشرقي الأصيل - سحر طه
Almusqtabal/ 20-10-2014 : عبد الكريم بدر ترك بصماته على الأغنيتين اللبنانية والعراقية في زمن التوهج - ميشيغان ـ سحر طه
Almusqtabal/ 20-10-2014 : «طيور دجلة» العراقية تحيي مهرجانها الخامس في السويد
Almusqtabal/ 18-10-2014 : رسائل الأيام الأخيرة! - كوليت مرشليان
Almusqtabal/ 17-10-2014 : «سألوا مرتي» جديد «MTV» مع محمد قيس
Almusqtabal/ 19-10-2014 : مئوية الشيخ عبد الله العلايلي
Almusqtabal/ 16-10-2014 : إصدارات
Almusqtabal/ 19-10-2014 : لجوء مبدع