يحدث الان
   20:57   
‏الجامعة العربية تعلن تأجيل عقد القمة العربية بالمغرب إلى 6 و7 نيسان القادم
   20:48   
‏مصدر: اليونان تبحث إمكان إعادة طالبي اللجوء لتركيا
   20:39   
‏المعارضة السورية ترفض أي صيغة لوقف إطلاق النار لا تتضمن رحيل الأسد
   20:30   
‏الأمم المتحدة: إسرائيل تستخدم القوة المفرطة ضد الفلسطينيين
   20:21   
الجيش الإسرائيلي يستهدف المزارعين شرق خان يونس
   المزيد   




الأربعاء 5 كانون الثاني 2005 - العدد 1796 - صفحة 20
ملفّان عن كانط ودريدا في "الفكر العربي المعاصر"
  
تحتفي مجلة "الفكر العربي المعاصر" في عددها الجديد (صيف ـ خريف 2004) بمرور مئتي عام على غياب الفيلسوف الألماني، إيمانويل كانط، فأفردت له محوراً اعتبرته مدخلاً لإعادة قراءة مفاهيمه الفلسفية في ضوء المستجدات المعاصرة.

حول هذه المسألة، كتب مطاع صفدي عن: "عودة إلى التفلسف المحض ـ التقدّم نحو الكوسموبوليتيا".

وتناول فتحي المسكيني الموضوع من زاوية: "الفيلسوف والامبراطورية، أو في كانطية الانسان الأخير ـ مدخل إلى قراءة هيدغر". وتناولت وفاء شعبان موضوعاً مقارناً هو: "تأسيس كانط للتربية الفلسفية وتجديدها مع دريدا". وعالجت الكاتبة التونسية، أم الزين المسكيني "راهنية كانط: هل ثمة حداثة دينية".

وعرض المفكر التونسي، منوبي غباش "مقوّمات تصوّر السلام الدائم في فلسفة كانط". وأبرز حسن الموصدق أهمية مفهوم العقل المحض وتطبيقاته على التواصل لدى الفيلسوف هابرماز، في مقال كتبه بعنوان "أسس علم التواصل في الفكر الألماني المعاصر، أو إعادة الدمج بين اللسانيات وعلم الاجتماع والفلسفة".

وفي محور آخر أدرج في أثر غياب فيلسوف التفكيكية، الفرنسي جاك دريدا، كتب وسام سعادة عن "حدث البلبلة في لاهوت الترجمة عند جاك دريدا". وتناول الياس بلكا موضوع: "حدود العقل في الفلسفة الانكليزية الحديثة".

وغطت ندوة العدد موضوعاً حول المرأة، أعدته الهام منصور، وكانت ألقته في معرض فرانكفورت للكتاب العربي (خريف 2004)، وأثارت فيه وضع المرأة وحقوقها في العالم العربي.

وفي باب "دراسات استراتيجية" كتب عدنان بدر عن "الحرب الباردة الجديدة على مسرح الشرق الأوسط، الغزو الأميركي بين تشجيع الأصولية واستفزازها"، كما كتب نبيل نايلي عن "المشروع الامبراطوري في السياسة الأميركية"، ويتضمن مراجعة حول منحى الهيمنة الأميركية، معززة بالوثائق.

وفي باب "رواق سقراط"، نقرأ عن "فوكو بعد عشرين عاماً"، و"قاموس موسوعي للكلمات العاصية ترجمياً"، والقلق عند جاك لاكان، و"حول فلسفة الذات أيضاً".

  الاكثر قراءة في « ثقافة و فنون »
Almusqtabal/ 05-02-2016 : المغربية كريمة الصقلي مع «الأوركسترا اللبنانية» في «الأونيسكو» مزيج العشق الإلهي والطرب الأسمهاني - سحر طه
Almusqtabal/ 09-02-2016 : أثر ابن خلدون في الفكر الغربي الحديث(2) - القاضي الدكتور فوزي أدهم
Almusqtabal/ 06-02-2016 : بدء تصوير «ليالي الحلمية» رغم الردود السلبية
Almusqtabal/ 05-02-2016 : معرض «جنة» لدانيال جنادري و«أنغام العدسة» لفؤاد دباس في متحف سرسق
Almusqtabal/ 09-02-2016 : رحيل عميد المسرح المغربي الطيب الصديقي
Almusqtabal/ 09-02-2016 : «بيروت المساء» تعاود نشراتها الأسبوعية
Almusqtabal/ 09-02-2016 : سلسلة أفلام الأبطال الخارقين تسود إنتاجات 2016 - إعداد: سحر طه
Almusqtabal/ 09-02-2016 : التحليل النفسي والديني
Almusqtabal/ 04-02-2016 : ألسي حداد تمزج الحنين بجمالية التعبير - يقظان التقي
Almusqtabal/ 09-02-2016 : ندوة انخفاض أسعار النفط وتأثيراتها