يحدث الان
   00:53   
العثور على 3 «قنابل هيكلية» في الخط الأول للمترو في مصر
   00:43   
حلف الناتو يخطط لإبقاء منظومة باتريوت في تركيا
   00:37   
"داعش" يقصف عين العرب بالراجمات واشتباكات عنيفة بين التنظيم والفصائل الكردية على اطراف المدينة
   00:31   
الجراح لـ”السياسة” الكويتية: الاستعداد الإيراني لدعم الجيش كلام نسمعه منذ سنوات
   00:25   
المرعبي لـ «الأنباء» الكويتية: المقايضة الطريق الأسرع لتحرير المخطوفين
   المزيد   




الخميس 29 تشرين الثاني 2007 - العدد 2806 - صفحة 3
اختصر
قوموا تنهنّي
  
فيصل سلمان
هكذا، ظهر الهمس الى العلن وبات اسم قائد الجيش العماد ميشال سليمان على كل شفة ولسان كمرشح "مقبول" وحيد لرئاسة الجمهورية.

منذ أيام والاتصالات غير المعلنة كانت تتتابع، بعد أن وصل الجميع الى طريق مسدود، وكان العماد سليمان يواكب هذه الاتصالات بجولة على القيادات الرسمية والروحية.

أول من التقط تلك الإشارات المرمزة كان وليد جنبلاط، وأول من جاهر بموقفه كان "تيار المستقبل" الذي أعلن استعداده لقبول تعديل الدستور من أجل انتخاب العماد سليمان.

وفي الواقع يجب الإقرار لميشال المر بأنه صاحب الفكرة التي إذا نجحت، ستصيب أكثر من عصفور بحجر واحد... أو أكثر من "زيز صنوبر".

ولكن كيف وصلت الأمور الى هذا الحل؟

يقول العارفون إن البطريرك نصرالله صفير سئل رأيه فلم يبد معارضة خصوصاً وهو القائل "لو كان في تعديل الدستور إنقاذ للبلاد فنحن معه".

كما سئل البطريرك موافقته على أن يستعير مجلس الوزراء إحدى صلاحيات رئيس الجمهورية لطلب تعديل الدستور فوافق.

بعدها انتقلت الاتصالات الى القيادات السياسية فوافق سمير جعجع، ووافق وليد جنبلاط ولذا أعلن "تيار المستقبل" موافقته.

من جهة المعارضة، قيل ان "حزب الله" أبلغ سائليه أنه "لن يعارض" ولكن نوابه سيقترعون لصالح ميشال عون إذا تمسك بترشيحه.. وهذا ما سيكون.

أما الرئيس نبيه بري الذي استبقى العماد ميشال سليمان الى الغداء يوم أمس، فستصوت كتلته لصالح قائد الجيش.

في هذه الحال وكما يقال: أبقاش بدها. قوموا تنهنّي.

  الاكثر قراءة في « شؤون لبنانية »
Almusqtabal/ 28-09-2014 : هل تطال الضربات الدولية ـ العربية «داعش» في لبنان؟ - ثريا شاهين
Almusqtabal/ 25-09-2014 : إيران و«العالم الشيعي» ونموذج التعددية التراتبية - وسام سعادة
Almusqtabal/ 24-09-2014 : «الحوثيّة» أو ذلك المخلوق الإيديولوجي المقاتل الهجين - وسام سعادة
Almusqtabal/ 25-09-2014 : الأسد عندما «يتمرّد» - علي نون
Almusqtabal/ 24-09-2014 : يقال
Almusqtabal/ 29-09-2014 : اللاجئون السوريّون وحسابات الكيانية اللبنانية العدائية - وسام سعادة
Almusqtabal/ 29-09-2014 : يقال
Almusqtabal/ 29-09-2014 : اعتصام أمام مكاتب «الجزيرة» احتجاجاً على كلام القاسم ضد الجيش
Almusqtabal/ 29-09-2014 : ميريام سليمان أول رئيسة مرفأ في لبنان - صيدا ـ رأفت نعيم
Almusqtabal/ 26-09-2014 : قلق روسي من ضرب الأسد.. تحت ستار الإرهاب - ثريا شاهين