يحدث الان
   20:59   
‏التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية على طريق عام قانا صور، نقل الى مستشفى اللبناني الايطالي للمعالجة
   20:59   
‏الشرطة البريطانية تعيد فتح جسر ويستمنستر للمشاه في لندن
   20:55   
‏السيسي: مصر منفتحة على دول أفريقيا لكنها لا تتدخل في شؤونها الداخلية
   20:42   
‏اصابة رئيس الوزراء اليوناني الاسبق بانفجار في سيارته   تتمة
   20:30   
‏المحكمة السعودية العليا تعلن السبت أول أيام شهر رمضان
   المزيد   




الإثنين 30 حزيران 2008 - العدد 3003 - صفحة 1
أياد بيضاء خصوصاً تجاه لبنان وفلسطين
خادم الحرمين ثلاثة أعوام من الانجازات
توافق اليوم ذكرى مرور ثلاثة أعوام على تولي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز مقاليد الحكم في المملكة العربية السعودية. ثلاثة اعوام خطت المملكة خلالها قدماً نحو المستقبل، بناء اقتصادياً واجتماعياً وتعليمياً وثقافياً.

وان كان البناء الداخلي اكثر ما ميّز انجازات خادم الحرمين، فإن اياديه البيضاء امتدت خارجاً، وخصوصاً نحو لبنان وفلسطين.

لقد كان لبنان، في مقدم اهتمامات المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك عبدالله. وعندما حدث الاعتداء الاسرائيلي السافر على بيروت وعلى الجنوب اللبناني في تموز (يوليو) 2006، بادرت المملكة إلى الاتصال بالمجتمع الدولي وسعت إلى رفع ما وقع على لبنان. (تفاصيل ص 14 ـ 15)

ولم تكتف المملكة بالتحرك السياسي، بل وجه خادم الحرمين الشريفين الدعوة لحملة تبرعات شعبية. كما وجه بإيداع وديعة بألف مليون دولار في مصرف لبنان المركزي دعماً للاقتصاد اللبناني.

واستجابة لنداء الرئيس فؤاد السنيورة وجه خادم الحرمين بتحويل مبلغ خمسين مليون دولار بشكل فوري ليكون تحت تصرف رئيس الوزراء لصرفه على الاحتياجات الإغاثية العاجلة وتوفير الخدمات اللازمة للتخفيف من معاناة الشعب اللبناني. كما وجه بتخصيص منحة قدرها خمسمئة مليون دولار للشعب اللبناني لتكون نواة صندوق عربي دولي لإعمار لبنان.

وفي مؤتمر باريس 3 الذي عقد في شهر كانون الثاني (يناير) من عام 2007 م قدمت المملكة مساعدات للبنان بلغت مليار دولار لدعم مشاريع التنمية في لبنان من خلال الصندوق السعودي للتنمية وبالتنسيق مع الحكومة اللبنانية إضافة الى تقديم منحة بمبلغ 100 مليون دولار للحكومة اللبنانية لدعم الميزانية العامة لديها.

فلسطينياً خصص خادم الحرمين في تموز (يوليو) 2006 منحة قدرها مئتان وخمسون مليون دولار للشعب الفلسطيني لتكون نواة لصندوق عربي دولي لإعمار فلسطين.

وعندما حدث خلاف بين الفلسطينيين سارع خادم الحرمين بتوجيه الدعوة لأشقائه قادة الشعب الفلسطيني لعقد لقاء في رحاب بيت الله الحرام بمكة المكرمة لبحث أمور الخلاف بينهم بكل حيادية ودون تدخل من أي طرف والوصول إلى حلول عاجلة لما يجري على الساحة الفلسطينية.

وتوجوا تلك الاجتماعات باتفاق مكة الذي أعلن بحضور خادم الحرمين الشريفين في قصر الصفا بجوار بيت الله الحرام في العشرين من شهر محرم 1428 هـ.

  الاكثر قراءة في « الصفحة الأولى »
Almusqtabal/ 19-05-2017 : الإيرانيون يقترعون لروحاني «المحامي» و«المنفتح» - أسعد حيدر
Almusqtabal/ 21-05-2017 : قمة الرياض: شراكة «تاريخية» ضد الإرهاب وإيران
Almusqtabal/ 17-05-2017 : بعد مقارنة بشّار بهتلر - خيرالله خيرالله
Almusqtabal/ 21-05-2017 : الحريري يُلقي كلمة لبنان في القمة العربية ـــــ الإسلامية ـــــ الأميركية
Almusqtabal/ 15-05-2017 : النسبية «الى الأمام» ومجلس الشيوخ «لمزيد من البحث»
Almusqtabal/ 16-05-2017 : مرحلة بناء «الجدران» بدأت! - أسعد حيدر
Almusqtabal/ 22-05-2017 : لبنان بين «صُنّاع القرار» الإقليمي.. وترامب يشيد بالجيش
Almusqtabal/ 23-05-2017 : لبـنان يـنـأى بـنـفـسـه عـن الحـرب لا العـرب
Almusqtabal/ 21-05-2017 : عالم بلا أحزاب! - بول شاوول
Almusqtabal/ 18-05-2017 : الحريري إلى قمّة الرياض: مواقفي علنية ومعروفة