يحدث الان
   08:30   
مقتل 10 مسلحين وإصابة 15 آخرين بقصف معاقلهم في شمال غرب باكستان
   08:28   
"التحكم المروري": حادث اصطدام بين شاحنة وسيارتين على اوتوستراد المطار باتجاه خلدة
   08:05   
رئيس الوزراء الياباني: اتفقت مع اوباما على توسيع التعاون الامني بين اميركا و اليابان
   08:27   
حوري: عدم اعلان مرشح قوى 8 آذار يشكل نقطة ضعف وعدم وضوح رؤية
   08:27   
حوري: الخطوات المقبلة هي استكمال المشاورات والاتصالات للوصول الى تفاهم معين داخل قوى 14 آذار
   المزيد   




الثلاثاء 14 أيلول 2010 - العدد 3770 - صفحة 6
احتفال في بسكنتا لتبريك أكبر صليب مضاء في العالم
خليفة: نسأل الله أن ينصر وطننا ويعضد مجتمعنا لتخطي المحن
  
احتفل مساء أمس، في قناة باكيش ـ بسكنتا بتبريك «صليب كل الشعوب» وهو أكبر صليب مضاء في العالم لمناسبة عيد ارتفاع الصليب وترأس الرئيس العام للرهبانية اللبنانية المارونية الاباتي الياس خليفة القداس الالهي أمام الصليب عاونه رئيس دير مار يوسف ـ بسكنتا الأب فريد ضومط ولفيف من الكهنة.

حضر القداس سفير فرنسا دوني بيتون، النائب غسان مخيبر، رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي غالب غانم، المدير العام للدفاع المدني العميد الطيار درويش حبيقه، رئيس بلدية بسكنتا طانيوس غانم وأعضاء المجلس البلدي، رئيس حركة «المستقلون» رازي وديع الحاج، مؤسسا «جمعية أرض الرب» الأخوين الفرنسيين جيزو وفرانسوا إيبانيز ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات وحشد من أبناء القرى والبلدات المجاورة.

بعد تلاوة الانجيل المقدس، ألقى الأباتي خليفة عظة قال فيها: «بفرح عظيم نجتمع في هذه الليلة لنحتفل بارتفاع هذا الصليب العظيم صليب الرب يسوع عنوان ايماننا وفخرنا. نحن نؤمن بأن الرب يسوع مات على الصليب وخلص العالم وقام من الموت وأقامنا معه هذا هو الصليب. لذلك عندما نعلي الصليب على هذا الجبل المبارك فإننا نعلن إيماننا ونعلن ان ايماننا هو ايمان بالمحبة لأن الرب يسوع أظهر محبة على الصليب والله الاب أظهر لنا محبة من خلال صليب ابنه. فالصليب اذا هو حقيقة روحية في حياتنا أي أن اكرامنا للصليب لا يقتصر على الاكرام الخارجي بل هو دليل على ما يعترينا على هذه الأرض من آلام وأحزان مؤمنين بأن القيامة ستأتي بعد الموت على هذا الصليب».

أضاف: «الصليب هو السلم الحقيقي الذي به ينحني الله علينا ليباركنا وهو أيضا السلم الذي نحن نرتفع بواسطته الى الله نسأل الله ونحن نكرم هذا الصليب ونبارك أكبر صليب مضاء في العالم على ذروة هذا الجبل المقدس أن ينصر وطننا على ما يتربص به من أخطار خارجية وداخلية ونطلب منه أن يعضد أبناء وطننا ومجتمعنا ليتخطوا بثبات المحن الاقتصادية والاجتماعية والسياسية ويبقوا أوفياء للقيم الانسانية التي تظهر على هذا الصليب من تضامن وتآلف ومحبة ومن أجل أبناء هذه المنطقة العزيزة الذين نصبوا هذا الصليب ونصلي لأجلهم جميعا ولا سيما أهل بسكنتا الأوفياء. نصبوا هذا الصليب على أرضهم وفي قلوبهم محبة الله محولينه من إشارة آنية إلى ذاكرة تمر مع الأيام وتجعل منه شهادة للرب يسوع وتجعل من أبناء هذه المنطقة شهودا للمسيح في العالم. لهذا نحن موجودون على هذه الأرض لكي نشهد للمسيح بحياتنا وسلوكنا ومحبتنا لبعضنا البعض وللآخرين وليس فقط بالعلامات الخارجية ولكن مهم جدا أن تكون العلامة الخارجية أي ارتفاع الصليب على هذا الجبل علامة لما نحن عليه من محبة وتآلف وتضحية».

وختم: «نشكر باسمكم كل الذين تعبوا في ارتفاع هذا الصليب ولا سيما جمعية «أرض الرب» التي تعبت في رفع هذا الصليب وكل أبناء البلدة الذين عملوا بحب وتضحية. نطلب من الصليب أن يكون حافظا لهم وأن يباركهم ويبارك عيالهم».

يشار إلى أن هذا الصليب رفع على أرض تابعة للرهبنة اللبنانية المارونية وبدأ الأخوان ايبانيز العمل فيه في 25 تشرين الثاني 2008 لينتهيا منه في 27 حزيران 2010. والصليب مصنوع من الفولاذ الفرنسي طوله 8073 أي عشر قياس جبل الجلجلة عرضه 37 مترا وعمق قاعدته 8 أمتار تطلبت بـ500 متر مكعب من الباطون. أما جوانبه فتتسع لـ300 شخص على طول 100 متر وعرض 12 مترا.