يحدث الان
   20:32   
‏وزير الخارجية البحريني: كلام الرئيس الإيراني أمس عن مملكة البحرين غير مقبول وسنرد عليه
   19:28   
‏ترامب يعلن إصداره أوامر تنفيذية لفرض عقوبات على أشخاص وشركات يقومون بأعمال تجارية مع كوريا الشمالية
   19:07   
‏هادي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: المشكلة في ‫اليمن‬ ليست خلافاً سياسياً فقط بل محاولة لفرض معتقدات متطرفة
   18:19   
‏3 قتلى و20 مصاباً بهجوم على موكب وزير هندي في كشمير
   17:51   
‏عون تلقى تهنئة رئيس الجلسة بعد إلقاء كلمة لبنان أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة
   المزيد   




الجمعة 13 أيار 2011 - العدد 3995 - صفحة 12
«اللبنانية لتعزيز الشفافية» تطلق مركز الإدارة
صعب لخدمة الكوادر العليا في القطاعين العام والخاص
تم إطلاق مركزالإدارة (IOD) لبنان، بالتعاون مع الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية-لافساد (LTA)، مؤسسة التمويل الدولية (IFC) ومركز المشاريع الدولية الخاصة (CIPE)، في حضور حشد من الفعاليات السياسية والإقتصادية ورجال الاعمال، إضافة الى ممثلي عدد من المنظمات الدولية.

شارك في جلسة الإفتتاح وزير الدولة في حكومة تصريف الاعمال جان اوغاسبيان، ممثل وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال زياد بارود مكرم عويس، رئيس مركز الإدارة فادي صعب، رئيس الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية جيرار زوفيغيان، ومدير عام الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية يحيى حكيم.

بداية، تحدث صعب، فشدد على أهمية التوجه نحو تعزيز المسؤولية الفردية والجماعية لكل مواطن في مجالي مكافحة الفساد والممارسة الديمقراطية، واعتمادهما كأسلوب حياة للمستقبل. وقال «إن الثورات الشعبية الآنية على المستويات الاجتماعية والإقتصادية مع ما رافقها من تطورات ونتائج دراماتكية على المستوى السياسي إقليميا ودوليا، جاءت لتؤكد مرة أخرى اهمية تطبيق معايير المواطنية الصالحة وتعزيز مبادىء مكافحة الفساد والشفافية والمحاسبة والمساءلة والأخلاقيات المهنية اي تطبيق مبادئ الحكم الصالح».

ووجه صعب دعوة لكل المهتمين بالإنضمام إلى مركز المديرين الذي أنشئ لخدمة مصالح المديرين التنفيذيين، ومالكي الشركات الخاصة، وكذلك الكوادر العليا في القطاع العام وأعضاء مجالس إدارة المؤسسات الخاصة والعامة في لبنان وفي دول الجوار، شارحا دوره والذي تشمل خطة عمله بناء علاقات متينة مع الشركاء الدوليين وتوقيع اتفاقيات تعاون مع الجمعيات الإقتصادية الأساسية، ونقابات المهن الحر والجامعات التقنية بالإضافة للوزارات المعنية ومؤسسات القطاع العام المتخصصة.

بدوره، رأى زوفيغيان أن حقيقة إنتشار الفساد في القطاع العام، يجب ألا تلغي دورنا في مكافحة الفساد على مستوى القطاع الخاص وفي الشركات التي نملكها، وركز على تماهي أهداف المركز مع أهداف كل من الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية ومنظمة الشفافية الدولية في سعيهما لترويج مبادئ الحكم الصالح وتطبيق الشفافية والمساءلة والمحاسبة والمسؤولية والاخلاق والنزاهة.

اضاف «من خلال تأسيس هذا المركز، نكمل ما بدأناه في السابق خاصة لناحية إعداد الابحاث والمعايير الارشادية للشركات وهيئات القطاع الخاص، ونأمل من خلال هذه الخطوة تمكين القطاعين العام والخاص من لعب دورهما في سبيل تحقيق الحكم الصالح، إما عبر إجراء تقييم للشركات أو عبر المشاركة في دورات التدريب التي يوفرها المركز».

والقى عويس كلمة الوزير بارود، فلفت إلى أن المحاسبة في لبنان أصبحت وجهة نظر، وأضاف «لا يمكن أن نقضي على الفساد في القطاع العام من دون ان نحصن قطاعنا الخاص تجاه التجاوزات والإرتكابات، فللقطاع الخاص فضل كبير على الدولة والمؤسسات، وعلى أي حكومة قادمة أن تضع في صلب اولوياتها كيفية تبسيط المعاملات لتسهيل أعمال الشركات والمؤسسات الخاصة، كما ان على المجلس النيابي أن يصوت على التشريعات اللازمة والضرورية لتسهيل الوصول إلى المعلومات في الإدارات العامة تأمينا للشفافية وإقرار قانون من اين لك هذا، مع تشديد العقوبة وتسهيل الإثبات».

واكد الوزير أوغاسبيان في كلمته، ان إطلاق مركز الإدارة خطوة رائدة تلاقي البرامج المتقدمة في الدول المتطورة التي تولي التنمية الإدارية وبناء القدرات البشرية عناية خاصة، باعتبار ان هذه التنمية هي المدماك الأساس في ترسيخ مفهوم الدولة وتطويرها وتحقيق مفهوم التنمية الشاملة والمستدامة في القطاعين العام والخاص بما يتلاءم مع حاجات السوق والتطورات في مجال التكنولوجيا والمفاهيم الإقتصادية العالمية.

ورأى ان تنمية الإدارة وتطوير قدرات المؤتمنين على مراكزها القيادية، ورفدها بالطاقات والكفاءات هو حق للمواطن، واجب على المسؤولين السياسيين ان يؤمنوه ويلتزموا به بعيدا عن اي حسابات ومصالح ضيقة وصغيرة، فالإدارة هي الصلة المباشرة بين المواطن ودولته، ولا يجوز ان تبقى هذه الصلة عرضة للمؤثرات السلبية من روتين وعدم كفاءة وزبائنية.

وتوزعت اعمال المؤتمر على جلستين قدمهما بدري المعوشي، وأدار الجلسة الاولى أهمية الحكم الصالح، مبادئ الشفافية والمحاسبة نائب رئيس المركز ياسر عكاوي بمشاركة رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في لبنان محمد شقير، رئيس تجمع رجال الأعمال اللبنانيين فؤاد مكحل، أمين عام جمعية المصارف في لبنان مكرم صادر حيث جرى عرض أهمية مبادئ الحكم الصالح وعائداته المباشرة على تطوير عمل الشركات ودورها في الأسواق المالية.

الجلسة الثانية «مسؤولية مجلس الإدارة تجاه أصحاب الشركات»، أدارتها عضو مجلس إدارة مركز الإدارة المحامية ندى عبد الساتر ابو سمرا، بمشاركة امين عام المجلس الأعلى للخصخصة زياد حايك، رئيسة مجلس إدارة -مدير عام جزائري للنقل منى ابو عزة بوارشي، عضو مجلس إدارة Sabis International لخدمات التعليم جو اشقر، الامينة العامة لشركةButec منى عقل، وتطرقت الجلسة إلى أهمية دور مجلس الإدارة في إقرار هيكلية الشركة والآليات التي تحكم عملها، كما ودور الإداريين في تعزيز مناخات الحكم الصالح داخل الشركات من خلال التزامهم حماية حقوق المساهمين ودورهم في تمتين هيكلية الشركة.

  الاكثر قراءة في « المستقبل الإقتصادي »
Almusqtabal/ 18-09-2017 : خوري لـ«المستقبل»: الصينيون سيستثمرون في البنى التحتية اللبنانية ضمن «طريق الحرير» - الفونس ديب
Almusqtabal/ 15-09-2017 : تحرّك «Flight Or Fight» للاغتراب يأمل خفض أسعار بطاقات سفر الـ «ميدل إيست»
Almusqtabal/ 13-09-2017 : عون: ما يُحضّر لتطوير السياحة في لبنان مهمّ جداً
Almusqtabal/ 17-09-2017 : الجراح: التعاون بين الدولة والقطاع الخاصّ طريق الخلاص من أزماتنا المزمنة
Almusqtabal/ 14-09-2017 : «المركزي» يصوّب «أخطاء» واردة في وثيقة ويؤكد أن لا خوف على الليرة: صندوق النقد يدعم «التثبيت» ولم ندفع فوائد سخية للمصارف واحتياطنا الصافي إيجابي
Almusqtabal/ 15-09-2017 : سامر عبد الله: محطة تحويل رئيسية جديدة لصيدا بقدرة 140 MVA - صيدا ــــــ رأفت نعيم
Almusqtabal/ 18-09-2017 : سلامه: لبنان لديه كل المقومات للمحافظة على استقرار النقد والفوائد
Almusqtabal/ 17-09-2017 : بخاري يزور غرفة طرابلس ويطّلع على مشاريعها الإنمائية: لبنان دوماً له التقدير والاهتمام.. وندعم إقامة أوسع علاقات التعاون
Almusqtabal/ 19-09-2017 : كارادينيز: لا عمولات.. وبواخرنا أرخص بـ25% من «كهرباء سوريا» - اسطنبول ـــــ رائد الخطيب
Almusqtabal/ 20-09-2017 : الحكومة تقرّ مخطط «الكهرباء» للإنتاج والنقل بتكلفة تفوق 4 مليارات يورو - رائد الخطيب