يحدث الان
   23:59   
سقوط صاروخ سكود على اراضي خالية حول المطار بمدينة الطبقة في ريف الرقة
   23:56   
"أطباء بلا حدود" تنتقد تعامل منظمة الصحة العالمية مع وباء إيبولا
   23:53   
عضو الوفد الفلسطيني إلى مفاوضات القاهرة عزت الرشق: إسرائيل تتحمل كامل المسؤولية عن فشل المفاوضات
   23:30   
كتائب القسام تعلن قصف اسدود بثلاثة صواريخ
   23:30   
قصف براجمات الصواريخ من قبل قوات النظام يستهدف بلدة بيانون في ريف حلب
   المزيد   




الأربعاء 18 تموز 2012 - العدد 4403 - صفحة 11
الآباء يأكلون الحصرم والأبناء يضرسون..
  
بعدما منعها زوجها من رؤية ولديهما، عمدت الأم بمساعدة شقيقيها على اعتراض باص المدرسة وخطف الولدين، لكن العملية لم تصل الى خواتيمها بعدما أوقف الخاطفَين على أحد حواجز الجيش اللبناني، فأعيد الولدان الى مدرستهما وهما بحالة ذعر.

وكان الوالد قد ادعى على أربعة أشخاص مجهولين بجرم خطف ولديه القاصرين أثناء توجههما الى المدرسة داخل أحد باصاتها بعد اعتراضه في الطريق وإنزال السائق بالقوة، وأضاف بأن عناصر الجيش اللبناني قد أوقفت لاحقاً وفي اليوم نفسه الخاطفين في محلة الدامور وأعيد الولدان الى المدرسة بحالة ذعر، وتبيّن أن من قام بعملية الخطف هم خالا الولدين و.ح وغ.ح بمساعدة شخصين وبوجود وحضور والدتهما.

وبالاستماع الى إحدى المخطوفين أفادت الطفلة بأنه بينما كانت متوجهة في الباص الى مدرستها صباحاً حيث اعترضت الباص سيارة نوع «رينو رابيد» ترجّل منها شخصان هما م.غ وأ.ح اللذان يعملان في مطعم جدها، وعمدا برفقة خاليها غ. وم.ح الى إنزالها وشقيقها بالقوة من الباص وتوجهوا بهما الى محلة الدامور حيث تم توقيفهم على حاجز الجيش اللبناني.

وأكد القاصر وسائق الباص على إفادة الطفلة، وبالاستماع الى الوالدة أفادت بأنه نتيجة خلاف بينها وبين زوجها أقدم الأخير على منعها من مشاهدة ولديها منذ قرابة الشهرين والنصف، وعند مشاهدتها الباص الذي يقلهما الى المدرسة اعترضته بمساعدة شقيقيها، إلاّ أن دورية من الجيش اللبناني أوقفتهم في محلة الدامور مضيفة بأن لا علاقة لكل من م.غ وأ.ح بالموضوع.

واعترف غ.ح بأنه ذهب برفقة شقيقه و.ح وشقيقته لمشاهدة أولاد الأخيرة وقرروا اصطحابهما لقضاء بعض الوقت سوياً إلاّ أنهم أوقفوا من قبل حاجز للجيش اللبناني في محلة الدامور، موضحاً بأن العاملين م.غ وأ.ح يعملان في مطعمه العائد له ولشقيقه. وأكد و.ح إفادة شقيقه غ.ح.

وكرر المدعى عليهم في التحقيق الاستنطاقي أقوالهم الأولية وأنكروا ما أسند إليهم من جرم مضيفين أن جلّ ما في الأمر أن الوالدة التي لم تشاهد ولديها القاصرين لمدة تفوق الثلاثة أشهر، أرادت تمضية بعض الوقت معهما، فاصطحبتهما بعد أن أنزلتهما من الباص بسبب تمنّع زوجها عن تمكينها من رؤيتهما.

وطلب قاضي التحقيق في جبل لبنان، في قرار ظني أصدره في القضية، عقوبة السجن حتى 3 سنوات لكل من غ.ح وو.ح وأحالهما للمحاكمة أمام القاضي المنفرد الجزائي في بيت الدين، ومنع المحاكمة عن م.غ وأ.ح لعدم توافر الأدلة.

  الاكثر قراءة في « مخافر و محاكم »
Almusqtabal/ 19-08-2014 : الجوني: «حزب الله» تخلى عني بعدما ربّاني على القتل
Almusqtabal/ 15-08-2014 : ليا سعد ملكة جمال لبنان الاغتراب
Almusqtabal/ 14-08-2014 : سارقان يفرّقهما الموت
Almusqtabal/ 13-08-2014 : «ويك اند» .. مع تجار مخدرات
Almusqtabal/ 14-08-2014 : عمليات ابتزاز داخل المنازل والورش
Almusqtabal/ 20-08-2014 : «فرحة» سلب لم تتم
Almusqtabal/ 14-08-2014 : حوادث السير مشاهد يومية تحصد المزيد من الضحايا
Almusqtabal/ 19-08-2014 : القبض على سارق سيارة مدجّج بالسلاح
Almusqtabal/ 19-08-2014 : تصفية 8 استدرجتهم عصابة سورية الى جرود عرسال للسرقة
Almusqtabal/ 20-08-2014 : جدار في كترمايا يصطاد العمال السوريين