يحدث الان
   16:54   
"التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الرويال الضبية باتجاه نهر الكلب وصولا الى جونية دون عوائق
   16:53   
الرئيس عون يتلقّى برقية تهنئة من ترامب يهنئه فيها والشعب اللبناني بحلول عيد الفطر المبارك
   16:52   
توقيف 50 سوريا في دده الكورة لدخولهم خلسة الى لبنان   تتمة
   16:51   
قائد الجيش استقبل عميد السلك القنصلي ووفودا   تتمة
   16:28   
كوريا الشمالية تصدر أمرا بإعدام الرئيسة السابقة لكوريا الجنوبية   تتمة
   المزيد   




السبت 20 أيار 2017 - العدد 6070 - صفحة 7
الموقوف أحمد غريب: «لم أفهم شيئاً من القرار الاتهامي»
المجلس العدلي يُرجئ النظر في«تفجير المسجدين» الى تموز
وحيداً وقف أحمد غريب في قفص الاتهام، في «مواجهة» المجلس العدلي، أعلى هيئة قضائية، الذي باشر بعد ظهر أمس النظر في جريمة التفجير المزدوج الذي استهدف «مسجدي التقوى والسلام» في طرابلس في 23 آب من العام 2013، هو انتظر لبعض الوقت أن ينضم اليه الموقوف الآخر في الجريمة يوسف عبد الرحمن دياب، لكنه مع تقدم الوقت أيقن أن «رفيقه» لم يتم سوقه، ورغم ذلك بدا «مرتاحاً» لمجريات الجلسة التي أرجئت الى الرابع عشر من تموز المقبل لتكرار سوق دياب، فهو لم يعترض على ذلك وإنْ كان قد مضى على توقيفه أربع سنوات من دون محاكمة.

في الجهة المقابلة مثل المُخلى سبيلهم المتهمان حسن جعفر وأنس حمزة والى جانبهما الأظناء المخلى سبيلهم أيضاً الشيخ هاشم منقارة، أحمد علي وشحادة شدود. أدلى كل منهم بكامل هوياتهم، ولدى سؤال المتهم عما إذا تبلغ القرار الاتهامي ولائحة شهود الحق العام أجاب: «تبلغت، بس ما فهمت شي من القرار»، طالباً بواسطة وكيليه المحاميان حسين موسى وانطوان نعمة البت بطلب إخلاء سبيله. كما سُمح له بعد انتهاء الجلسة بمقابلة عائلته التي كانت حاضرة.

ووسط تدابير أمنية مشددة اتخذها فوج المكافحة في الجيش بالتنسيق مع جهاز أمن السفارات في المديرية العامة في قوى الأمن الداخلي، في محيط قصر العدل في بيروت وداخله، التأم المجلس العدلي بعد ظهر أمس برئاسة القاضي جان فهد وعضوية القضاة جوزف سماحة وغسان فواز وناهدة خداج وتريز علاوي، وبحضور المحامي العام التمييزي القاضي عماد قبلان.

في بداية الجلسة تلا رئيس المجلس أسماء المدعين البالغ عددهم 46 فحضر عنهم المحامون فراس شريتح من مكتب المحامي محمد المراد ومحمد أبو ضاهر الذي صرح أنه يحضر عن اللواء أشرف ريفي بوكالته عنه كمدعٍ، وفادي الحايك ولينا شحادة اللذان صرحا بأنهما اتخذا صفة الادعاء الشخصي أمام المجلس العدلي وكررا ذلك أمس أمام المجلس، متعهدان بتقديم لائحة خطية بمطالبهما.

أما عن جهة الدفاع فحضر المحامون نعمة وموس عن غريب، محمد المولى عن يوسف دياب هالة حمزة عن أنس حمزة، سعود روفايل عن حسن جعفر، ابراهيم الأيوبي عن هاشم منقارة وهيام عيد عن أحمد علي وشحادة شدود.

ونادى رئيس المجلس على المتهمين الفارين من المخابرات السورية محمد علي علي وناصر جوبان وخضر العيروني، وكل من حيان رمضان وأحمد مرعي وخضر شدود وسلمان أحمد ومصطفى حوري الذي اخلي سبيله في مرحلة التحقيق الاستنطاقي أمام المحقق العدلي، فلم يمثل أي منهم وهم مبلّغون لصقاً بحسب الأصول، فقرر المجلس بناء على طلب النيابة العامة إصدار قرار المهل بحقهم ودعاهم الى تسليم أنفسهم قبل 24 ساعة من موعد الجلسة المقبلة. كما قرر المجلس إبلاغ المتهم سمير عبدالله حمود لصقاً بعدما أفاد شقيقه بأنه موجود في سوريا بحسب ورقة التبليغ.

وجرى نقاش بين عدد من وكلاء الدفاع والجهة المدعية حول مسألة الادعاء الشخصي، حيث اعتبر وكلاء الدفاع أن الجهة المدعية لم تتخذ هذه الصفة أمام المحقق العدلي بحسب المحضر التأسيسي ورغم ذلك فهي شاركت في طرح الأسئلة وفي الاستجوابات.

وكان رد من الجهة المدعية التي أصرت على موقفها من أنها اتخذت صفة الادعاء الشخصي أمام المحقق العدلي، وأنه يمكن اتخاذ هذه الصفة في كافة مراحل الدعوى وأن لا تأثير لهذا الموضوع أمام المحقق العدلي كون الادعاء الشخصي يقتصر على طلب التعويضات، وأكدوا أن المدعين هم أحياء ومتضررون ولا يقتضي بالتالي إبراز حصر إرث، متعهدين بإبراز تحقيقات وتقارير تثبت تضرر موكليهم من جراء التفجيرين موضوع الدعوى.

  الاكثر قراءة في « مخافر و محاكم »
Almusqtabal/ 23-06-2017 : السلاح المتفلّت يضرب في شرق صيدا وضحيته الجديدة مارون نهرا - صيدا ـــــــ رأفت نعيم
Almusqtabal/ 17-06-2017 : قتيلة بحادث سير في عكار
Almusqtabal/ 17-06-2017 : رحلة طفل حقّق حلمه بركوب الطائرة «على حساب»4 مدّعى عليهم - كاتيا توا
Almusqtabal/ 17-06-2017 : ..وملاحقة محامية لإفشائها أسرار التحقيق في القضية
Almusqtabal/ 17-06-2017 : إرجاء النظر في قضية الصدر الى تشرين الأول المقبل
Almusqtabal/ 24-06-2017 : «الكاوبوي» المتّهم بالتحضير لاغتيال جنبلاط مع عنصر من المخابرات السورية: «الله يطوّل عمرو» - كاتيا توا
Almusqtabal/ 22-06-2017 : «حادثة بصرما» تعود إلى الواجهة بعد 9 أعوام على الجريمة - كاتيا توا
Almusqtabal/ 24-06-2017 : حفل تقديم جنود ممددة خدماتهم
Almusqtabal/ 17-06-2017 : إحالة موقوفين على القضاء لإنتمائهم الى «داعش»
Almusqtabal/ 24-06-2017 : مطلوب يتباهى بعدم توقيفه فألقي القبض عليه