يحدث الان
   20:10   
‏باسيل: 3 عسكريين ارتقوا الى مرتبة الشهداء ليبقى لبنان الرحمة لهم والشفاء للجرحى والصلاة لابطالنا في الجرود ليعودوا بالنصر بأقل خسائر
   20:06   
"المستقبل": منذ الصباح يتقدم الجيش والآن هدأت الاوضاع قليلا ووحدات الجيش تسعى الى نزع الالغام لتكملة عملية تحرير الجرود
   20:05   
‏"المستقبل": تجدد القصف بالصواريخ في جرود رأس بعلبك
   19:55   
‏قطر لم تسمح للطائرات السعودية التي تنقل الحجاج بالهبوط في مطارها
   19:50   
حبيش: استشهاد العسكريين الثلاثة فداء للوطن   تتمة
   المزيد   




الإثنين 19 حزيران 2017 - العدد 6099 - صفحة 2
باسيل: سهّل إنتاج قانون الانتخاب واتكالنا عليه في محاربة الفساد
أشار وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل إلى «أننا سنبقى بحاجة الى إصلاح سياسي، وبحاجة لفعل الكثير في اتجاهاتنا الوطنية، ونتطلع الى الأيام المقبلة، لترسم لنا بوفاق وطني كامل البوصلة السياسية، للذهاب الى ما نتطلع اليه، الى دولة المواطنة وأن نطبق دستور الطائف بالشكل اللازم، والانتقال تدريجياً بعد قانون الانتخاب، ليكون عندنا مجلس شيوخ ولامركزية إدارية، ونتجه تدريجياً الى تثبيت ركائز ودعائم دولة المواطنة، الدولة المدنية».

وقال باسيل خلال رعايته إفطاراً أقامه «التيار الوطني الحرّ»، في حضور وزير الدفاع الوطني يعقوب الصرّاف ومفتي عكار الشيخ زيد زكريا في بلدة منيارة ــ عكار أول من أمس: «شاهدتم كم تعذّبنا لإقرار قانون انتخاب، وتعرفون بأنه ما كان ليصبح عندنا قانون انتخاب، لو تمّ التوقيع على دعوة الهيئات الناخبة وفق قانون الـ60، أو لو لم تؤجّل جلسة مجلس النواب التي كانت مخصّصة للتمديد، أو لو لم تُحصر الدورة الاستثنائية بإقرار قانون إنتخابي فقط، لكان التمديد جاثم على صدورنا».

وتابع: «لقد تمّ التمديد مرتين، والمرة الثالثة تمّ التمديد أيضاً تحت مسمّى تمديد تقني، إنما يبقى تمديداً، لأنه كان تبريراً لكي نتخلص من الاجراءات الضرورية، وبخاصة البطاقة الانتخابية الممغنطة، المهمة بالنسبة إلينا جميعاً»، مضيفاً «الأساس اليوم أن نحارب الفساد فعلياً، وهذه هي المعركة المقبلة، التي لا هوادة فيها، والتي لا يمكن لأي واحد منّا أن يرمي التهمة على غيره».

وقال: «نتطلع الى أن يكون هناك تغيير جذري في البلد»، مؤكداً أن «رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، وضع يده معنا، وسهّل بكل ما بإمكانه أن يقوم به، حتى أنتجنا قانون انتخاب، واليوم، اتكالنا كبير جداً عليه، لكي يضع يده بيدنا، ويكون رأس حربة معنا في محاربة الفساد، وهذا الأمر سيحدث فعالية كبرى، وتغييراً كبيراً بقدرتنا على محاربة الفساد، وهذا الذي يمنحنا الأكثرية في هذا الشق بالذات».

بدوره، قال الوزير الصرّاف: «اتهمونا بالتطرّف، ورئيس الحزب الوزير باسيل فتح باب الحزب للجميع، لينزع صفة الطائفية عن الأحزاب التقليدية، وليلتقي الجميع، واتهمونا بالصفقات والكهرباء والمعامل والبواخر والطائرات، وأنت يا معالي الوزير تمنع التلزيم بالتراضي، والتعيين العشوائي، والتشكيلات والتطويعات الانتخابية».

أضاف: «أبشّر الجميع بتغييرات في العمل والنمط والتمثيل والادارة والجيش، فاتحتها انتخاب رئيس للجمهورية العماد ميشال عون، وتعيين حكومة الرئيس سعد الحريري، وقانون انتخاب صنع في لبنان، وصنع للبنان، وصنع بالأخص لعكار»، مشيراً الى «أننا نقف مع المظلوم والفقير والمريض أياً كان، في ظل دولة قوية عادلة مؤمنة منفتحة متطورة، لأهلها جميعهم ولجيشها».

من جهته، لفت المفتي زكريا باسم المرجعيات الروحية في عكار، إلى أن «عكار عاشت عيشها الواحد فعلياً وعملياً، لا مجرّد شعارات ولا مجاملات، مسلمين ومسيحيين، أفراحنا واحدة، وأحزاننا واحدة، ولقمة عيشنا واحدة، هكذا كنّا وتربينا، ولا نعرف في هذه المنطقة، لا تطرفاً ولا إرهاباً ولا تكفيراً ولا تعصّباً، إنما نعرف السماحة والرحمة والتسامح والإيمان والمحبة، وما لقاؤنا اليوم، إلا أبلغ دليل على وجه عكار».

  الاكثر قراءة في « شؤون لبنانية »
Almusqtabal/ 09-08-2017 : «حزب الله» وحسابات الهيمنة المستحيلة - وسام سعادة
Almusqtabal/ 15-08-2017 : في مقتدى الصدر.. - علي نون
Almusqtabal/ 15-08-2017 : يقال
Almusqtabal/ 13-08-2017 : الحريري: سنتابع مسيرة الإنجاز رغم الاختلافات.. والانتخابات حاصلة
Almusqtabal/ 15-08-2017 : «اللقاء الحواري»: خارطة طريق لعبور «ألغام» السلسلة والضرائب -  باسمة عطوي
Almusqtabal/ 14-08-2017 : التوازن المفقود في الداخل والإقليم والحاجة إلى سلام - وسام سعادة
Almusqtabal/ 11-08-2017 : طريق الشام سالكة.. للزيارات «غير الشرعية» - إيلي القصيفي
Almusqtabal/ 15-08-2017 : .. وتسقط أوهام «الإمارة» في لبنان - علي الحسيني
Almusqtabal/ 15-08-2017 : الجيش يتسلّم مدرعات وآليات هبة من الولايات المتحدة
Almusqtabal/ 17-08-2017 : صرخة روحاني! - علي نون