يحدث الان
   15:03   
‏رئيس وزراء اسبانيا يعلن انه سيتم تعليق مهام حكومة كاتالونيا
   14:39   
‏رئيس الحكومة الإسبانية: لن نستخدم الدستور لحكم كتالونيا بشكل مباشر
   14:20   
‏باسيل عبر "تويتر": أمثولة جديدة العناد بالحق لا يخطئ والنتيجة لصالح صاحب القضية مبارح مستشفى البوار رجعت للأوادم وبكرا الكهربا
   14:09   
‏اعتصام وتجمع للجان المستأجرين في ساحة الشهداء
   14:02   
‏وزارة الهجرة العراقية: 120 ألف شخص نزحوا من كركوك وطوزخورماتو
   المزيد   




الإثنين 19 حزيران 2017 - العدد 6099 - صفحة 1
رئيس بلدية لندن: حريق البرج كان يمكن تفاديه
اعتبر رئيس بلدية لندن صادق خان امس، ان الحريق الذي اتى على برج غرينفيل السكني، ويرجح انه اسفر عن 58 قتيلاً، كان «حادثا يمكن تفاديه» تسببت به «اخطاء واهمال».

وكان خان يتحدث اثر صلاة اقيمت في كنيسة قريبة من البرج تكريما للضحايا. وقال عبر «بي بي سي» ان المأساة «كانت حادثاً يمكن تفاديه، وكان ينبغي الا يحصل»، مضيفا أن «هذه المأساة هي نتيجة أخطاء وإهمال من جانب المسؤولين السياسيين وبلدية (الحي) والحكومة».

واتى الحريق الذي لا تزال اسبابه مجهولة، ليل الثلاثاء - الاربعاء، على البرج الواقع غرب العاصمة البريطانية. وتأكد مقتل 30 شخصاً مع ترجيح مقتل 28 آخرين وفق حصيلة غير نهائية ادلت بها الشرطة أول من أمس.

وأثارت هذه الحصيلة غضب الناجين وعائلات الضحايا الذين اتهموا السلطات المحلية بتجاهل النداءات التي اطلقت حول سلامة البناء، لأن القاطنين فيه ينتمون الى اسر متواضعة.

وأضاف خان أن «السكان المحليين يشعرون بسوء المعاملة لأن بعضهم فقير»، مشددا على أن سكان الحي «محبطون وغاضبون».

وفي مقال نشرته صحيفة «ذي اوبزرفر» أمس، اعتبر خان أيضاً أن «كشف الحقيقة كاملة حول ما حصل وتحديد ما

إذا كانت تحذيرات قد تم تجاهلها، هو أمر أساسي». واضاف «نحن مدينون لجميع الضحايا. يجب تولي امر عائلاتهم في شكل سليم و(الحرص) على عدم تكرار ما حصل».

وتلتزم المملكة المتحدة دقيقة صمت اليوم الاثنين في الساعة العاشرة بتوقيت غرينيتش في ذكرى الضحايا.

وقال وزراء بريطانيون إن حكومتهم ستتخذ خطوات لتنفيذ أي توصيات تصدر عن تحقيق في حريق اجتاح برجا سكنيا، في استجابة لكارثة قال منتقدوهم إنها تظهر أن هناك أمورا تسير على نحو «خاطئ جدا» في البلاد.

والسبت قالت رئيسة الوزراء تيريزا ماي، التي تقع تحت ضغوط بسبب ابتعادها عن سكان غاضبين خلال زيارة للبقايا المتفحمة للمبنى المؤلف من 24 طابقا الأسبوع الماضي، إن الاستجابة للكارثة «لم تكن على المستوى المطلوب».

وقال وزير المالية فيليب هاموند لبرنامج أندرو مار على «بي.بي.سي»، «إذا كان هناك ما نحتاج لفعله لتعزيز أمن البنايات سنفعله... دعونا نتلقى التوصية الفنية المناسبة من التحقيق العام ثم نقرر كيف نمضي قدما».

وقاد زعيم حزب العمال جيرمي كوربين، الذي هو على خلاف ماي وسارع بلقاء السكان المحليين وتلقى إشادات على إظهار تعاطفه معهم، دعوات للحكومة بالتخلي عن خفض في الإنفاق العام وهي مطالبات قال هاموند إنه يستمع إليها.

وقال كوربين «في أعقاب حريق (برج) غرينفل علينا أن نعترف أن هناك أمورا تسير على نحو خاطئ جدا في البلاد.. أودت بحياة فقراء بالأساس في حريق مستعر لأن من المحتمل على المدى الطويل (وجود) نقص في الاستثمار العام».(أ ف ب، رويترز)

  الاكثر قراءة في « الصفحة الأولى »
Almusqtabal/ 13-10-2017 : إسبانيا تردّ التحية للجيش اللبناني
Almusqtabal/ 14-10-2017 : ترامب يحجب الثقة عن الاتفاق النووي: «الحرس» قوة إرهابية - مراد مراد ووكالات
Almusqtabal/ 14-10-2017 : العالم أفضلُ اليوم من أمس؟ - بول شاوول
Almusqtabal/ 17-10-2017 : الحريري لصون المصلحة اللبنانية.. ووقف التدخّلات الإيرانية
Almusqtabal/ 14-10-2017 : الحريري ينوّه بـ«محبة وكاريزما» البابا: سيزور لبنان قريباً
Almusqtabal/ 11-10-2017 : بعد انتصار الحوثيين على صالح - خيرالله خيرالله
Almusqtabal/ 13-10-2017 : مآل «ثورة أكتوبر»... مآل النظام الإيراني - خيرالله خيرالله
Almusqtabal/ 20-10-2017 : زهر الدين قُتل برصاصة أسدية في عينه
Almusqtabal/ 19-10-2017 : الأسد يخسر لواءً بارزاً في نظامه الوحشي
Almusqtabal/ 18-10-2017 : «داعش» يلفظ أنفاسه في سوريا