يحدث الان
   11:20   
الجيش: تمارين تدريبية في عرض البحر مقابل انفه   تتمة
   11:17   
اسرائيل تتراجع عن تركيب كاميرات إلكترونية على أبواب الأقصى   تتمة
   11:13   
‏النائب وليد سكرية ل"الحدث" : لا أوامر سياسية للجيش اللبناني بالمشاركة ميدانياً في المعركة
   11:09   
‏الرئيس عون لوفد من القضاة: الاستقامة أولاً ثم إرادة العمل وبعدهما المعرفة القانونية
   11:07   
بوتين لترامب: القراصنة الروس محترفون ولايتركون أي أثر لعملهم   تتمة
   المزيد   




الإثنين 17 تموز 2017 - العدد 6125 - صفحة 15
8 قتلى بسبب تدافع في إستاد في دكار
قتل ثمانية أشخاص على الاقل ليل السبت - الاحد في إستاد رياضي في داكار بسبب تدافع حصل اثر اندلاع صدامات في المباراة النهائية لبطولة السنغال لكرة القدم.

وقال وزير الرياضة ماتار با ان بين القتلى فتاة. وجرح ستون شخصا على الاقل في التدافع ونقلوا الى عدد من مستشفيات العاصمة السنغالية، حسب وزير الرياضة الذي وعد «باتخاذ اجراءات صارمة حتى لا يتكرر اي حدث من هذا النوع في السنغال بعد اليوم».

وبقيت شاحنات لرجال الاطفاء وسيارات اسعاف متمركزة حول الموقع حتى وقت متأخر من ليل السبت - الاحد.

وكان ستاد ديمبا ديوب مكتظا بالمشجعين الذين جاؤوا لحضور المباراة بين فريقين سنغاليين «اواكام» و«ستاد مبور» في هذه المباراة النهائية التي كانت منتظرة جدا. وخلال الوقت الاضافي وبينما كانت النتيجة 2-1 لصالح ستاد مبور، بدأ مشجعو الفريق الآخر رشق مشجعي ستاد مبور بالحجارة مما دفع الحضور الى المغادرة بسرعة، كما ذكر صحافيون من وكالة فرانس برس.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المشجعين الذين نزلوا الى ارض الملعب بينما انهار احد جدران الاستاد عندما كان المتفرجون يحاولون الخروج من الملعب. وسادت حالة من الهلع سحق خلالها عدد من الاشخاص.

وقال الشيخ مادا ديوب الذي ساعد على اجلاء الضحايا من الملعب وفقد صديقا في الحادث «عندما انهار الجدار (..) كان الناس يبكون (..) وكنا نعرف تماما ان هناك اقرباء لنا فقدوا حياتنا لان الجدار سقط فوق اشخاص».

وصرح مارا ديي ضيوف احد المشجعين انه يأسف لتنظيم المباراة في «ملعب كهذا لا تتوفر فيه اجراءات سلامة كافية». وقال ان «المباراة النهائية يجب الاعداد لها (..) ماذا ستقولون للضحايا؟ ان الاستاد امتلأ؟». واوضح ان الشرطة انسحبت من منطقة تفصل بين مشجعي الفريقين عندما بدأت التراشق، مما ادى الى تدافع الحشد الذي ادرك انه لا يستطيع حماية نفسه. واعلن الناطق باسم الرئيس السنغالي ماكي سال ان الحملة التي تجري قبل الانتخابات التشريعية التي ستجري في 30 تموز علقت أمس الاحد تكريما للضحايا. وواجهت السنغال هذه السنة انتقادات حادة بسبب خروقات أمنية حصلت خلال مناسبات كبرى ولا سيما مقتل عشرات الاشخاص خلال حفل ديني في نيسان.(ا ف ب)

  الاكثر قراءة في « رياضة »
Almusqtabal/ 24-07-2017 : الحاج لـ«المستقبل»: جمهور النجمة هو «الرقم الصعب» - معتز شحادة
Almusqtabal/ 15-07-2017 : محليات متفرقة
Almusqtabal/ 18-07-2017 : نادرة فواز عضوة في الاتحاد العربي للجمباز
Almusqtabal/ 23-07-2017 : عضوان جديدان في اللجنة التنفيذية لاتحاد كرة القدم - ناصر خالد
Almusqtabal/ 16-07-2017 : بعثة لبنان إلى أبيدجان للمشاركة في الألعاب الفرنكوفونية - خديجة الحجار
Almusqtabal/ 18-07-2017 : انتقالات
Almusqtabal/ 18-07-2017 : محليات متفرقة
Almusqtabal/ 20-07-2017 : ثأر معنوي للأرسنال من البايرن
Almusqtabal/ 19-07-2017 : محليات متفرقة
Almusqtabal/ 22-07-2017 : خيامي يتفقّد البعثة في أبيدجان.. وتعادل لبنان مع بوركينا فاسو - خديجة الحجار