يحدث الان
   15:35   
مصلحة الرياضة في "تيار المستقبل" تدعو إلى أوسع مشاركة في الاستقبال الشعبي للرئيس سعد الحريري في بيت الوسط عند الواحدة من ظهر غدٍ الأربعاء
   15:29   
الشرطة العراقية: مقتل 20 شخصا في انفجار قنبلة في طوزخرماتو شمالي العراق
   15:09   
قوى الأمن توضح حقيقة ما حصل بشأن إحراق سيارتين لمواطنتين سعوديتين   تتمة
   15:06   
الخارجية الفرنسية: نأمل أن يضع حزب الله سلاحه جانبا ويحترم سيادة لبنان
   14:56   
رسالة من عون الى اللبنانيين مساء اليوم   تتمة
   المزيد   




الأربعاء 15 تشرين الثاني 2017 - العدد 6234 - صفحة 11
ضغوط دولية على أونغ سان سو تشي لحل أزمة الروهينغا
واجهت أونغ سان سو تشي التي تقود الحكومة المدنية في ميانمار ضغوطاً متزايدة لحل أزمة المُهَجَّرين من أفراد أقلية الروهينغا المسلمة خلال لقاءين في مانيلا مع الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس ووزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون.

وقال غوتيريس للزعيمة الحائزة على جائزة نوبل للسلام، إنه يجب أن يُسمح بعودة مئات الآلاف من النازحين المسلمين الذين فروا إلى بنغلادش لبيوتهم.

وذكر بيان للأمم المتحدة مختصراً تصريحات غوتيريس أمام سو تشي أن «الأمين العام شدد على ضرورة تعزيز الجهود لتأمين عودة إنسانية وسالمة وطوعية وكريمة (للمهجرين)»، مؤكداً أن «مصالحة حقيقية بين مكونات المجتمع أمر أساسي».

وجاءت تصريحات غوتيريس بعد ساعات على لقاء عقده مع سو تشي على هامش قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) في مانيلا.

وخلال التقاط صور في بداية لقائها مع تيلرسون، تجاهلت سو تشي صحافياً سألها ما إذا كان الروهينغا مواطنين ميانماريين.

وبعد الاجتماع، سأل الصحافيون تيلرسون الذي سيزور ميانمار اليوم الأربعاء، ما إذا كان يحمل «رسالة إلى القادة البورميين». لكنه تجاهل السؤال واكتفى بالقول «شكراً» كما قال صحافيون غطوا اللقاء.

من جهته، أعلن رئيس الحكومة الكندي جاستن ترودو أنه تحدث إلى سو تشي. وقال في مؤتمر صحافي «أجريت حديثاً مطولاً مع (...) أونغ سان سو تشي حول معاناة اللاجئين المسلمين في ولاية راخين». وأضاف أنه «مصدر قلق كبير لكندا وعدد كبير جداً من بلدان العالم». وتابع «نبحث دائماً عن الطريقة (...) التي يمكننا من خلال المساعدة والسير قدماً بشكل يسمح بخفض العنف ويركز على حكم القانون ويضمن الحماية لكل المواطنين».

ونددت الأمم المتحدة بالحملة، بما في ذلك عمليات قتل واغتصاب جماعي تحدثت عنها تقارير واتهم الجيش بتنفيذها، معتبرة أنها ترقى جميعاً إلى «تطهير عرقي».

ويتوقع تيلرسون ان يتبنى خلال زيارته اليوم إلى ميانمار لهجة حازمة مع القادة العسكريين الذين حملهم مسؤولية الأزمة التي تواجه أقلية الروهينغا المسلمة التي تعاني من الاضطهاد حيث أجبر أكثر من 600 ألف من أفرادها على الفرار إلى بنغلادش المجاورة خلال شهرين ونصف الشهر. (أ ف ب)

  الاكثر قراءة في « شؤون عربية و دولية »
Almusqtabal/ 11-11-2017 : إخفاق عقد لقاء بين ترامب وبوتين على هامش منتدى قمة آسيا
Almusqtabal/ 11-11-2017 : الجعفري لأمير قطر: العراق لا يتبنى سياسة المحاور
Almusqtabal/ 11-11-2017 : أطفال الروهينغا في مخيمات بنغلادش يواجهون الموت جراء سوء التغذية
Almusqtabal/ 11-11-2017 : أردوغان يعد بإفشال المكائد التي تُحاك ضد تركيا
Almusqtabal/ 11-11-2017 : بريطاني يسعى لاستعادة زوجته المسجونة وابنته في إيران
Almusqtabal/ 11-11-2017 : مسلحون يستهدفون شاحنات في سيناء ويقتلون سائقيها
Almusqtabal/ 11-11-2017 : الاتحاد الأوروبي يُمهل بريطانيا أسبوعين للتقدم في مسار «بريكست» - لندن - مراد مراد
Almusqtabal/ 11-11-2017 : 3 فصائل فلسطينية تتلقى دعوات مصرية للمشاركة في حوار المصالحة
Almusqtabal/ 11-11-2017 : ميانمار: السجن لصحافيين يعملان للتلفزيون التركي
Almusqtabal/ 11-11-2017 : لودريان: مقاتلو «داعش» الفرنسيون في سجون العراق سيحاكمون هناك