يحدث الان
   08:40   
‏النائب ميشال موسى لـ"صوت لبنان 93.3": الانتخابات ستحصل في موعدها والجميع رافض لاي تمديد ومن المفترض ان تبادر الحكومة بالاجراءات اللازمة
   08:28   
‏قوى الامن الداخلي: توقيف 138 مطلوباً بجرائم مختلفة وضبط 1282 مخالفة سرعة زائدة أمس الاثنين
   07:56   
‏النائب جوزف المعلوف لـ"صوت لبنان 93.3": وزراء القوات يعملون بجهد داخل الحكومة ولم ندخل اليها كي نستقيل منها انما لن نتخلى عن مبادئنا
   07:39   
‏التحكم المروري: حركة المرور كثيفة على الطريق البحرية انطلياس باتجاه بيروت
   23:30   
‏CNN: مقتل 4 عسكريين نتيجة كمين في نيجيريا
   المزيد   




الجمعة 5 أيلول 2014 - العدد 5141 - صفحة 13
معدات وسيارة إطفاء لبلدية رأس المتن
أقامت بلدية رأس المتن، بالتعاون مع جمعية الثروة الحرجية والتنمية، احتفالا، برعاية وزير الزراعة اكرم شهيب ممثلا بشادي مهنا، لمناسبة تسلمها معدات وسيارة اطفاء رباعية الدفع معدة للتدخل الاولي والمقدمة من مشروع التحريج في لبنان، وهو برنامج تموله الوكالة الاميركية للتنمية الدولية وتنفذه مديرية الاحراج الاميركية.

وحضر الاحتفال الذي اقيم في منطقة المخيم على طريق عام دير الحرف - رأس المتن، السفير الاميركي في لبنان ديفيد هيل، النائب السابق ايمن شقير، رئيس بلدية القلعة رياض الاعور ممثلا رئيس اتحاد بلديات المتن الاعلى كريم سركيس، رئيس بلدية رأس المتن عصام مكارم، رئيس بلدية دير الحرف جوزي ابو جودة، مفوض الداخلية في الحزب التقدمي الاشتراكي هادي ابو الحسن، رئيس جمعية الثروة الحرجية وسام ابو غانم، مديرة مشروع التحريج في لبنان جويس بجاني، ومخاتير وفاعليات بيئية واجتماعية .

بعد ترحيب من رجا ابو رسلان، شكر مكارم «المساهمين في الهدية التي تحمي اشجار الصنوبر والزيتون والسنديان، والتي تشكل مصدر رزق لعدد كبير من اهالي البلدة والقرى المجاورة».

ولفت منسق الوحدات التطوعية في جمعية الثروة الحرجية والتنمية أمين الحلبي الى انه «منذ فترة اجرت الجمعية مسحا ميدانيا على امتداد الوطن غايته تحديد الاحراج الاكثر عرضة للحرائق وتبيان اسباب اندلاعها تمهيدا لوضع خطة لمكافحة الحرائق في المناطق اللبنانية، واظهر المسح ان الاحراج المحيطة ببلدة رأس المتن هي الاكثر عرضة لاندلاع الحرائق، والعامل المساعد على اندلاعها وتوسعها مرده عدم توافر وسائل مكافحة الحرائق الملائمة».

هيل

وأكد هيل «اننا نهتم بغابات لبنان وجمالها الطبيعي ولا نتصور ان نأتي اليه ولا نرى أشجار الارز والصنوبر والسنديان»، معتبرا ان «أي تهديد قد يصيب الغطاء النباتي يهدد حياة المواطنين واقتصادهم ويفقدهم مورد رزقهم».

ولفت الى ان «الولايات المتحدة عملت وتعمل دائما مع كل لبنان وفي كل المراحل من اجل الامن والاستقرار»، مشيرا الى ان «تعاوننا مع بلدية رأس المتن جاء نتيجة الغابات المعرضة للحرائق فيها، لذا ما قدمناه من معدات هي من اجل حماية هذه الغابات».

مهنا

وقال مهنا: «وزارة الزراعة بحكم الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الحرائق دورها مقتصر على الوقاية من الحرائق وعلى اعادة التأهيل بعدها. ونحن كنا قد اطلقنا منذ عام ونصف، عام برنامج زرع 40 مليون شجرة من اجل الوصول بالغابات الى 20 في المئة، ولكن أغفلنا مشكلة وهي ضرورة المحافظة على 13 في المئة التي لدينا، والذي يحصل اليوم هو خطوة اساسية لكي نستطيع ان نحافظ على هذه الـ 13 في المئة».

بعد ذلك، قام هيل بإدارة محرك سيارة الاطفاء، واستمع من هشام سلمان الى شرح لطريقة عملها. وسلم المفاتيح لرئيس بلدية رأس المتن الذي قدم درعا تقديرية لهيل.

  الاكثر قراءة في « شؤون لبنانية »
Almusqtabal/ 13-10-2017 : ريفي يتبنّى حملة الممانعة ضدّ رفيق الحريري و«سوليدير» - خالد موسى
Almusqtabal/ 14-10-2017 : في جدّية ترامب - علي نون
Almusqtabal/ 13-10-2017 : الحرب القريبة.. البعيدة؟ - علي نون
Almusqtabal/ 14-10-2017 : يقال
Almusqtabal/ 13-10-2017 : إعادة إعمار سوريا و«لعبة» شدّ الحبال الروسي ــــ الغربي -  ثريا شاهين
Almusqtabal/ 12-10-2017 : بهية الحريري لطلاب«LAU»: أنتم أداة التغيير نحو مجتمع أفضل
Almusqtabal/ 16-10-2017 : عن إسرائيل المحتارة حيال موقف روسيا في المواجهة الإقليمية القادمة - وسام سعادة
Almusqtabal/ 12-10-2017 : في «الإرهاب».. الشامل! - علي نون
Almusqtabal/ 17-10-2017 : في صدّام المستعاد! - علي نون
Almusqtabal/ 16-10-2017 : في ظريف.. والثقة! - علي نون