يحدث الان
   23:55   
‏ترمب: الدعم الأميركي لأفغانستان ليس "شيكا على بياض"
   23:50   
‏ترمب: لن نصمت بشأن الملاذات الآمنة لطالبان وللإرهابيين في باكستان
   23:48   
‏ترمب: سنعزز قدرات جيشنا لضرب الإرهابيين والشبكات الاجرامية
   23:45   
‏ترمب: هدفنا في أفغانستان وباكستان هو القضاء على الإرهاب الذي يهدد أميركا
   23:43   
‏ترمب: الانسحاب السريع من أفغانستان غير مقبول وينتج عنه فراغ في السلطة
   المزيد   




الإثنين 13 شباط 2017 - العدد 5982 - صفحة 5
«تمكين الناشئة».. مباراة مدرسية برعاية نازك رفيق الحريري
لارا السيد

لم يغب الرئيس الشهيد رفيق الحريري ومبادؤه وشمعته لم ولن تنطفئ، فهو لا يزال حاضرا وحيا في قلوب وعقول ناشئة حملوا لواءه في حب الوطن وإرادة الحياة و رفعوا رايته في مكافحة الجهل بالعلم وبقُوا على خطاه سائرين في التصدي للتعصب بالإنفتاح.

جاءت الذكرى الثانية عشرة لإستشهاده لتؤكد التمسك بهذا النهج وذلك من خلال اللقاء السنوي الذي نظمته «مؤسسة رفيق الحريري» في المناسبة لإعلان نتائج المباراة المدرسية للعام 2017 برعاية رئيسة المؤسسة السيدة نازك رفيق الحريري ممثلة بالسيدة جمانة دلول تحت عنوان «تمكين الناشئة» ذلك أن الناشئة والشباب من الركائز التي منحها الرئيس الشهيد الرعاية والاهتمام لبناء الوطن بطوير قدراتهم العلمية والفنية والابداعية والنهوض بهم معرفيا وثقافيا واقتصاديا وسياسيا ليكونوا مؤهلين للقيادة وفاعلين في احداث التغيير الإيجابي وسبيلا لازدهار الوطن.

أقيم اللقاء في قصر الأونيسكو في حضور النائب غازي يوسف ممثلا رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، رئيس كتلة المستقبل النيابية فؤاد السنيورة، المديرة العامة للمؤسسة سلوى السنيورة بعاصيري، ومدراء مدارس مؤسسة الحريري وممثلين عن جامعة رفيق الحريري والجامعات اللبنانية و تلامذة وشخصيات.

استهل اللقاء بالوقوف دقيقة صمت لروح الرئيس الشهيد ورفاقه، فالنشيد الوطني قدمه كورال مدارس المؤسسة، فترحيب من ثريا عواد، بعدها نقلت السنيورة بعاصيري «مشاعر الإمتنان رئيسة المؤسسة السيدة نازك رفيق الحريري للحضور لما نتشارك واياكم فيه من احاسيس صادقة وعميقة في الذكرى الثانية عشرة لاستشهاد الرئيس الحريري، وهي احاسيس تنبع مما ترمز اليه شخصية الرئيس من معان وطنية لطالما الهمت الشباب وشكلت له دافعا قويا لبناء الذات والعمل في آن من أجل الخير العام».

وشددت على «أن حرص المؤسسة الراعية لشبكة مؤسسات تربوية على احياء الذكرى نابع من ادراكها الواعي لأهمية منح جمهورها اليافع مساحة حرة للتعبير عما يجول في خاطره بشأن مسائل وجودية ووطنية وانسانية طرحتها ولا تزال انجازات الرئيس الشهيد كما ظروف استشهاده وابعادها».

وقالت السنيورة بعاصيري:«هو جمهور في الغالب الأعم لم يكن قد أبصر النور بعد عندما استحق الحدث الجلل، الا أنه بحسه الفطري وتأهيله المعرفي أدرك أن في إرث هذه القائمة الإنسانية الرفيعة ما يستحق الاستطلاع والاستكشاف والغوص عميقا في معانيه وأبعاده ومقاصده،وما مهارة الاستكشاف والبحث والتحقق والإنفتاح على كل جديد إلا الركيزة الأساسية التي تقوم عليها التربية والآلية الأمثل التي تنتهجها العملية التعلمية،وهكذا مهارة هي ما أراد الرئيس الشهيد ان تكون زاد الناشئة وثروتهم المعرفية الأصيلة».

ولفتت الى «أن ما عرضه تلامذة شبكة مدارس المؤسسة هو نموذج عما هم عليه من فهم لجوهر رسالة الرئيس الشهيد ولنقل رؤيته الوطنية المنفتحة وما هم عليه من كفاءة في التعبير عنها وما هم عليه من إرادة للإبداع فيها في تأكيد على أن الرئيس الشهيد في رهانه على الجيل الشاب كان محقا بكل المقاييس».

بعدها، افتتح برنامج الحفل كورال مدارس المؤسسة الذي قدم مجموعة من الأغاني والمقطوعات الموسيقية،كما تم عرض الأعمال الفائزة في المباراة حيث قدم تلامذة المراحل الابتدائية والمتوسطة والثانوية من مدرسة«الحريري الثالثة»وثانوية «الحريري الثانية» ومدرسة «ليسيه عبد القادر» على التوالي مجموعة من الأعمال التي نفذوها للمناسبة ومنها قراءة نصوص شعرية ونثرية باللغات الثلاث عن الرئيس الشهيد ونظرة الجيل الجديد لما قدمه،كما تم عرض افلام وثائقية عن رؤيته وانجازاته وضرورة التمسك بمبادئه،كما قدموا عروضا مسرحية ولوحات ورسومات تمحورت حول حياة الرئيس الشهيد وحكمته وانجازاته.

واختتم الحفل بأغنية «سلام الحرية» قدمها كورال مدارس المؤسسة بقيادة تاتيانا فوروبيوفا وإشراف المؤلفة الموسيقية هبة القواس ومن كلمات الشاعرة ندى الحاج وتدريب الأستاذين أسامة مهنا وسهى كركي وبمرافقة ليانا هاروتويونيان بالعزف على البيانو، بعدها تم توزيع الشهادات والجوائز التقديرية على المشاركين.

  الاكثر قراءة في « شؤون لبنانية »
Almusqtabal/ 15-08-2017 : في مقتدى الصدر.. - علي نون
Almusqtabal/ 15-08-2017 : يقال
Almusqtabal/ 13-08-2017 : الحريري: سنتابع مسيرة الإنجاز رغم الاختلافات.. والانتخابات حاصلة
Almusqtabal/ 15-08-2017 : «اللقاء الحواري»: خارطة طريق لعبور «ألغام» السلسلة والضرائب -  باسمة عطوي
Almusqtabal/ 14-08-2017 : التوازن المفقود في الداخل والإقليم والحاجة إلى سلام - وسام سعادة
Almusqtabal/ 11-08-2017 : طريق الشام سالكة.. للزيارات «غير الشرعية» - إيلي القصيفي
Almusqtabal/ 15-08-2017 : .. وتسقط أوهام «الإمارة» في لبنان - علي الحسيني
Almusqtabal/ 17-08-2017 : صرخة روحاني! - علي نون
Almusqtabal/ 15-08-2017 : الجيش يتسلّم مدرعات وآليات هبة من الولايات المتحدة
Almusqtabal/ 18-08-2017 : في الزيارات.. - علي نون